http://www.tetouan24.com/contact.php
 
آخر الأخبار :
http://www.tetouan24.com/contact.php

أعلام مدينة تطوان التاريخيين


- آمنة للا غيلانة (راجع للا غيلانة).

- إبراهيم بن علي الإلغي درس بجامعة القرويين وانتقل الى الرباط مع أخيه محمد المختار السوسي عام 1928 واستقر بتطوان عام 1938 وعمل استاذا في معهد مولاي الحسن ثم كلية المعهد الديني العالي وتوفي بالرباط عام 1406هـ/1985 له (تاريخ الادب العربي) (أربعة أجزاء) ودواوين شعرية.

- ابراهيم بن المولى اليزيد بن محمد الثالث بايعه اهل فاس وقدموا به تطوان فمرض ومات ودفن في بيت صار بما أضيف اليه مقر الزاوية التجانية بالمدينة (العمدة ص 195).

- ابريل محمد العربي الشاعر التطواني وصفه معاصره صاحب الانيس المطرب محمد بن الطيب العلمي بإمام البلاغة ومدحه بقصيدة اثبتها في كتابه توفي بعد عام 1151 هـ (العمدة ج3 ص 24) أو 1156هـ (حسب داود في تط ج2 ص 339).

- ابن الآبار : محمد بن محمد التطواني ، اشتغل بديوانة تطوان ومليلية والدار البيضاء والرباط وطنجة وزاول الحسبة بتطوان ترجمه تلميده أحمد الرهوني (العمدة ج3 ص6) وقد توفي بتطوان عام 1338هـ/1920.

وذكر (المرير) في فهرسته (النعيم المقيم) (ج2ص ص115) ملاحظا أنه توفي عام 1337هـ.

- ابن الأمين : أسرة شفشاونية أصلها من بني عروس كانت قاطنة بتطوان حيث يوجد بعضها إلى اليوم وهي مشهورة بالمهارة في الآلة الأندلسية (العمدة ج3 ص 20).

- ابن التهامي : عبد الكريم بن عبد الله بن العربي خليفة السلطان بمدينة تطوان

عام 1236هـ/1821 (تط3 ج287).

- ابن جامع محمد اليوسفي : السلوة ج2 ص 181.

- ابن حساين احمد التطواني العالم المفتي أصله من قبيلة بني يزيد الريفية (توفي عام 1218هـ/1803) (ع ر ج6 ص 52).

- ابن زاكور أبو الفضل عبد الكريم بن عبد السلام : (الاعلام للمراكشي ج6 ص 81 (خ) / ج 2 ص 260/ ج 3 ص 104) ، كان قائدا عام 1171هـ/1757 إلى أن قبض عليه السلطان محمد بن عبد الله وسجنه عام 1179هـ/1765م (وكان واليا على العرائش) واستصفى ماله وسجنه.

أو (النجم الوهاج في مدح صاحب المغراج) :

1.السراج الوهاج بمدح صاحب التاج والمعراج، ديوان في ثلاثة اسفار (الجزء الثالث بخزانة محمد داود)/ خع 1830 (السفر الأول على مايظهر) /خم 5940 (السفر الأول/ ق204 ص15) نسخة بالمكتبة الوطنية بتونس 225م بعنوان "النجم الوهاج في مدح صاحب المعراج".

2. (لوامع الانوار في مدح الصلاة على النبي المختار) الأول والثاني (خم : 2356).

وقد مدح ابن زاكور تطوان لطول مقامه بها فقال :

تطوان ما أدراك ما تطوان سالت بها الأنهار والخلجـان

قل إن لحاك مكابر في حبها هي جنة فردوسها الكيتــان

(عبد الله كنون ، النبوغ المغربي ص 123)

- ابن سلطان ابو القاسم الفقيه القسنطيني التطواني : ولد عام 930هـ/1523، تلميذ المنجور له كتاب في مجلدين زيف فيه اقوال الطائفة الأندلسية في كل من تطوان وسبتة (درة الحجال ج 1 ص 167 / ج2 ص 465).

- ابن النشاط : القاسم بن عبد الله سراج الدين (ت 725هـ/1323).

- يوجد آل النشاط بتطوان وسبتة منهم ابن النشاط عيسى بن احمد الهديي البجائي (راجع عيسى) (الديباج ص 261/ درة الحجال ج2 ص 57).

- ابن طانية عبد القادربن أحمد : تولى قضاء تطوان عامي 1071 و 1080هـ/ 1660 – 1669م / تط ج1 ص 279.

- ابن طاهر المهدي بن يوسف بن ابي عسرية بن علي بن ابي المحاسن الفاسي الموسيقي : 1178هـ/1764م (عناية أولى المجد ص 58).

كان يعرف انشاد 24 طبعا من طبوع الموسيقى ويعزف على العود والرباب له : "جواهر الاصداف في جمع مناقب الأسلاف"، (أرجوزة في 400 بيت) راجعها كاملة في تاريخ تطوان.

- ابن طريقة عبد المجيد : تولى قضاء تطوان عامي (1053هـ1643م).

- ابن طريقة العربي : (1178هـ/م1764) (تط ج3 ص 66).

- ابن طريقة محمد : تولى قضاء تطوان عام (1063هـ/1652م) (تط ج1 ص279).

- ابن عبو : عين عام 1931 صدرا أعظم.

- ابن عثمان محمد المكناسي الكاتب الرحالة الوزير : وزير السلطان المولى سليمان وقاضي بتطوان وعاقد شروط الهدنة مع الاسبان عام 1212هـ/ توفى بالوباء الذي عم المغرب عام 1202هـ/1707م (الاعلام للمراكشي ج5 ص142) / الاتحاف لابن زيدان ج3 ص305).

مصنفاته :

- رحلة اسمها : (إحراز المعلى والرقيب في حج بيت الله الحرام وزيارة القدس الشريف والتبرك بقبر الحبيب).

- رحلة الى اسبانيا " الاكسير في افتكاك الاسير" (نسخةبخزانة تامكروت عدد 41 خم 1603/2326).

- "البدر السافر لهداية المسافر الى فكاك الاسارى من يد العدو الكافر"، وهي رحلته الثانية لمالطة ونابولي (نسخة بخط المؤلف في خس).

- (رحلة سفير المغرب محمد بن عثمان الى الاسكوريال).

- Palau, Mariano, Segoria y la Granja, Madrid n° 1 1978 (pp 58-69).


10. ابن عجيبة احمد بن محمد بن المهدي الانجري التطواني :

توفي بالطاعون 1224 هـ/1809م .

شجرة النور ص 400/ زبدة الاثر ص 224 / فهرس الفهارس ص 228.

ترجمه احمد بن محمد بن الصديق الغماري في كتاب اسمه : "سير الركائب النجيبة باخبار الشيخ ابن عجيبة " (د م = 950).

امداد ذوي الاستعداد لعبد القادر الكوهن (خع 514).

مصنفاته :

1 - البحر المديد في تفسير القرآن المجيد (على طريق الاشارة الصوفية) (اربع مجلدات).

- خع 1967 د (الجزء الاول في 372 ص) حول سورة البقرة

- خم – خمس نسخ من 3329 الى 8530 اجزاء 1-2-4-5-6.

2 - الدرر المتناثرة في توجيه القراءات المتواترة .

3 - تأليف في قوله تعالى " الله نور السماوات والارض" خع = 1936.

- شرح الفاتحة وبعض فضائلها (خع 1071د).

5 - شرح على رائية في التصوف لابي مدين الغوث. خع 1936 د.

- شرح لقصيدة خمرية لمحمد البوزيدي الامين خم 3902.

- مكتبة تطوان 845/ خع 1736د .

6 - الفتوحات القدسية في شرح المقدمة الاجرومية بمقتضى قواعد النحو ثم بطريق الاشارة.

- خم 3599/6926/ خع 2004 د /

- مكتبة روضة خبير باشا – مجلة معهد المخطوطات / م 7 ج 2 / شجرة النور الزكية ص 400.

- ملحق بروكلمان ج2 ص 334 مختصر لعبد القادر بن احمد الكوهن الفاسي.

- تقييد على الفتوحات سماه : "منية الفقير المتجرد وسمير المريد المنفرد" خع = 1388د. وطبع باستانبول عام 1315هـ .

7 - كشف النقاب عن سر لب الالباب في بيان الطلاسم التي احتجبت بها الربوبية. خع 1974د.

8 - معراج التشوف الى حقائق التصوف (شرح الكلمات الاصطلاحية).

- خع 1974 د. مكتبة تطوان 244/4/456.

9 - نبذة من نعوت الخمرية الازلية قبل التجلى وبعده. خع 1974د.

مجموع الادعية والاذكار الممحقة للذنوب والاوزار (مكتبة تطوان 274).
الانوار السنية في الاذكار النبوية (مكتبة تطوان 853).
تقييد على الصلاة الحاتمية (مكتبة تطوان 127).

خع 2134 د/خع 1974 د.

اللواقح القدسية في شرح الوظيفة الزروقية (مكتبة تطوان 301).
شرح الصلاة المشيشية .

مكتبة تطوان 6/457 / خع 1651د/1071د/1736د / خع 2010د

شرح قصيدة هائية لاحمد الرفاعي (خع 1974د / خم 885).
شرح نونية على الششتري (مكتبة تطوان 635).

(خع 869د/ خع 1736 د / 1974د ) ويوجد شرح قصيدة للششتري في محبة الله خع 869د.

قصيدة في اسم الله المفرد ومافيه من الاسرار (خع 1994د) وقصيدة اخرى في المحبة (36 بيتا) / خع 1508د).

شرح منفرجة ابن النحوى مكتبة تطوان (6/457).
الفتوحات الالهية في شرح المباحث الاصلية .

(مكتبة تطوان 244/ خع 113 (ص 167) / خع 98)

شرح بردة البوصيري (مكتبة تطوان 281).
حاشية على الجامع الصغير للسيوطي (خع 1831 د (141 ورقة).
سلك الدرر في ذكر القضاء والقدر، (مكتبة تطوان 244/8/456).
ازهار البستان في طبقات الاعيان تعرف بطبقات ابن عجيبة لم يتم (الخزانة الزيدانية / خم 471).
شرح الحكم : إيقاظ الهمم في شرح الحكم لم يذكره بروكلمان ولا حاجي خليفة وطبع بالقاهرة من عام 1324هـ الى 1331.
فهرست في نحو خمسة كراريس (خس) / (خع 1845).
شرح ثلاثة ابيات للجنيد في الطهارة والصلاة عن طريق اهل المعرفة بالله (خع 1736د).
شرح القصيدة الخمرية لابن الفارض (خم = 3732).
تسهيل المدخل لتنمية الاعمال بالنية الصالحة عند الاقبال (مكتبة تطوان 872).
تفسير للصلاة على النبي (مكتبة دبلن ، جستر، بيتي 4130 نسخة فريدة.

ولمحمد بن احمد البوزيدي الغماري (ت 229هـ 1813) منظومة في سلوك طريق الصوفية (عدة ابيات) شرحها احمد بن عجيبة في ثلاثة كراريس (دليل المؤرخ 1860) توجد في (خع 1856 د) بعنوان "الآداب المرضية لسالك طريق الصوفية"

Le soufi marocain Ahmed Ibn Ajiba et son mi‘raj : glossaire de la mystique musulmane/J.L. Michen

Paris : J. Vris, 1973. 324 p – Etudes musulmanes : XIV.

وقد وجه الينا الاستاذ ميشون نسخة من كتابه هذا لابداء الرأي قبل طبعه.

ابن عجيبة الصغير : (1275هـ/1858م) له فهرست اشار اليها صاحب التصور والتصديق (ص 17) لم ترد في ف (فهرس الفهارس للكتاني).

- بلفقيه محمد الزجني توفي بفاس (1136هـ/1723)، يعرف رهطه قديما بأولاد ابن عمر، والآن باولاد ابن الفقيه وقد ولد بقرية ازجر من قبيلة مصمودة، (العمدة و ع.ح).

- ابن يامون التليدي الخمسي : قاسم بن احمد بن موسى (كان حيا عام 1088/ هـ/1677م).

له :

منظومة في ءاداب الأزواج والنكاح (مائة بيت) شرح للمؤلف سماه : (الجواهر المنظومة في شرح المنظومة) (101 بيت) (خم 9457-7135-7463-7402-1036/ خع 1683/خع 60د/ خع 2419د / خع 2008د)، للشيخ المدني جنون شرح آخر سماه : "قرة العيون بشرح نظم ابن يامون" طبعة في السنة المذكورة).
(زاد الراكب والراجل وسلاح الخائف الواجل) (خع 2101د ) 2018د

- ابن يامون يوسف التيال : (1024خ،/1615م) دفين تطوان الصفوة ص 16.

- صحب الشيخ ابا المحاسن الفاسي وهو غير يوسف التليدي دفين قبيلة الاخماس (948هـ) (ابتهاج القلوب لابي زيد الفاسي / الصفوة ص 16/ نشر المثاني ج1 ص 127.

- ابو بكر بن محمد السلاوي التطواني الشاوي اصلا (1337هـ/1917م) قاضي أزمور وسيدي سليمان له شرح على التحفة (لم يكمل) من اعلام الفكر المعاصر ج2 ص 268).

- ابو جيدة امحلي (1138هـ/1725م): النشر ج 2 ص 129 / الدر المنتخب لابن الحاج ج8 ص 52 (الخزانة الزيدانية)

- ابو دبيرة حمو قائد تطوان وفاس : (من قبل الشيخ المامون السعدي) قتل عام 1022هـ/1613م، هو الذي صرف أهل فاس عن الجهاد عام 1019هـ لتحرير العرائش بعد ما سلمها الشيخ المامون الى الاسبان ، (الاستقصا ج3 ص105).

- ابو عبد الله الواد لاوي السعيدي الغماري (مجلة تطوان 1964 (عدد 9 ص 179) ينتمي الى واد لاو ( تط ج 1 ص 60).

- ابو علي الروسي قائد فاس : (تط ج 2 ص 35).

- أجانة محمد واجانة مسعود بن احمد ينتميان لاسرة انقرضت بتطوان (العمدة ج3 ص 24) ومازالت في مكناس.

- احساين بن محمد احكام : أحد رياس البحر توفي عام 1938 وكان الصيادون يحتكمون فيه مشاكلهم وقد انقرضت اسرته بتطوان (العمدة ج3ص 28).

- احمد بن ابي العيش من خميس انجرة على بعد 15 كلم من تطوان في طريق القصر الصغير بنا ابو العيش في جبل خميس انجرة زاوية عام 1319هـ اسس بإزائها مسجدا عام 1316هـ.

- احمد بن تاويت : نسبة الى تاويتش (قبيلة واد راس) ولد بتطوان حيث انتقل والده اليها من وادراس حوالي 1315هـ عين قاضيا بتطوان عام 1371 هـ مع التدريس بالمعهد العالي الديني بتطوان توفي عام 1414هـ / 1984.

- أحمد بن حدو قائد تطوان : تولى قيادة المجاهدين الذين حرروا المهدية عام 1092هـ/1681 م بعد وفاة أخيه عمر القيادة مع القائد علي بن عبد الله (الاستقصا ج 4 ص 80).

- احمد بن الطاهر الزواق الجنوني : كان كاتبا مع النائب السلطاني بطنجة تولى الافتاء بها ثم رجع إلى تطوان فتولى القضاء ثم قضاء القصر الكبير (توفي عام 1371هـ).

- أحمد بن القائد علي بن عبد الله : الباشا قطع رأسه عام 1156هـ/1743م (الاستقصا ج4 ص30) / (الجيش ج1ص 116).

قدم إليه ابو عيسى المهدي الغزال كتابا في مدحه سماه "نزهة الاحسان ومناهج الصلات الحسان" (خس) غزا تطوان وتحالف مع مولاي المستضيء وهزم قبائل الغرب (الوثائق المغربية ج9 ص 57).

وكان هذا الباشا يدفع إلى المولى اسماعيل حوالي (120) قنطار من الفضة او اربعين ألف ليرة ذهبا (تاريخ ثورات .. للمستر بريت وايت الضابط الانجليزي ص 42) (1139هـ/1726م) وكان يحكم في مائة قبيلة أو اكثر من باب طنجة الى باب تازة وزاد إلى بنى زناتن (الدر المنتخب لابن الحاج ج9 ص4 (المخطوطة الزيدانية بمكناس وكان منزله بحي كيتان بتطوان).

وقد انتصر عليه المولى اسماعيل في وقفة المنزه قرب القصر الكبير عام 1156هـ/1743م، حيث ظهر آنذاك (بايص)، وهو رجل حداد كان يتزعم قومه في (عيطة السبت) عام 1140هـ/1727م بتطوان حيث اقتحم اهل المدينة بالباشا احمد الريفي بقصبة تطوان وكان (بايص) قوي البنية يحمل المدفع على ظهره فيطلق ما فيه من بارود وهو على ظهره. (ج2 ص 149).

- احمد بن أبعير أصله من طنجة سكن تطوان وتشاور معه أهل البلد عندما وصل الاسبان الى أرياض المدينة فاجمع أمرهم على الكتابة لكبير محلة العدو (اردنيل) (الاستقصا ج 4 ص 219).

- احمد بن عيسى النفسيس مقدم تطوان (1031هـ / 1622م).

كانت له علاقة مع الدول المسيحية (دوكاستر س.أ، هولندا م2ص 490 إلى 722) وفرنسا م 3 ص 82، ج 1 ص 20.

تزعم الفئة الجهادية ضد النصارى خاصة في الجيوب المحتلة كسبتة حيث فتك بهم عام 996هـ 1578م وهناك انشد محمد بن علي الفشتالي للمنصور السعدي :

هذه سبتة تزف عروســــا نحو ناديك في شباب قشيب

وهي بشرى وانت كفء اللواتي كافأت بعلها بفتح قريــب

(الاستقصا ج3ص 57)

(راجع ايضا قصيدة لعبد العزيز القتشتالي في نشر المثاني).

- أحمد بن محمد بن الحسن الرهوني التطواني : شيخ الجماعة بتطوان (1373هـ/1953م).

· مصنفاته :
تحفة الإخوان بسيرة سيدي الاكوان، خع 2161 (المطبعة المهدية).
حلل الديباج المطروزة بقصة الاسراء والمعراج، خع 2161د بخط المؤلف (طبع بتطوان في 47 ص).
التحقيق والتدقيق والإفادة في تحرير مسألة من باب الرجوع عن الشهادة" خع 2160د.
"حصول الالفة لطلاب التحفة " (حاشية على شرح التسولي)،(خع 2157 د) (سبعة اجزاء عدا السادس).
"تنبيه الأنام علي ما في كتاب الله من المواعظ والأحكام"، خع 2158، الجزء الاول: المقدمة وتفسير الفاتحة (675 هـ).
شرح على لامية الافعال لابن مالك سماه : "منح الكريم المفضال بشرح لامية الافعال" خع 2162 د ، طبع بتطوان (في 5 ص).
"عمدة الراوين في "تاريخ تطاوين" (عائلاتها وعوائدها ومن حل بها) في عشرة اجزاء أو عمدة الراوين في علماء وصلحاء تطاوين) تسعة اجزاء (مكتبة تطوان (476-684) بدأ طبعه حوالي عام 2001 هـ.
"نظم في علماء وصلحاءأهل مدينة تطوان " في 300 بيت الفه بطلب من محمد بن البشير بن علال الريسوني (1358هـ/1939م) يوجد في تاريخه الكبير "عمدة الراوين".
المواهب الالهية بالرحلة الحجازية (نقول من رحلة العبدري) (مكتبة تطوان (644/685).
حادي الرفاق الى فهم لامية الزقاق (مكتبة تطوان (646/645) ستة اجزاء طبع بين (1343 هـ و 1345).
النشر الطيب على منظومة الاستعارة للشيخ الطيب بن كيران (خع 457د). اختصار على نفح الطيب سماه : "اللؤلؤ المصيب من نفح الطيب" (مكتبة تطوان 877).
طبع الجزء الاول عام 1346هـ/1927م بتطوان.
شرح نظم الجمل للمجرادي (خم = 7098).
"تحرير المقال بمنة الواحد المتعال في مسألة الكسب وخلق الافعال" (خع 2161د).
الرحلة الحجازية 1355هـ/1937م طبعت بمطبعة الاحرار عام 1359 هـ/1941م (في مجلد).
"اغتنام الثواب والأجر فيما يتعلق بليلة القدر" (خع 2161د).
"الفوائد الحسنة والتنبيهات المستحسنة" (تكلم فيه على فروض الكفاية وحقوق الابوين والاولاد وفضل العلم والعمل) (خع 2161د).
"كشف الازمة في الايمان اللازمة " (خم 2160د).
هداية المسترنس الى فهم نظم المرنش لابن عاشر، خع 2160د، طبع بتطوان (في 142 ص).
شرح المختصر المسمى بمنن الفتاح في سبعة اجزاء وهو بخط المؤلف يقع في نحو 45000 ص، صفحات = 783+ 543+ 432 +498+ 493+847+844 (خع 2163د).
"نصح المومن في شرح قول ابن ابي زيد " الطاعة لائمة المسلمين " صدره برسالة في الامامة العظمى في 154 صحيفة (خع 2164د (675 ص) / خع 2160د، وله شرح على رسالة ابن ابي زيد القيرواني سمي (مذاكرة اخواني)، (خع = 2156د).
نتائج الإحكام في النوازل والأحكام (ثلاثة أجزاء نشره الحسن بن عبد الوهاب (مطبعة الاحرار بتطوان 1941).
الرحلة الانسانية في الرحلة الاسبانية او الحلة السندسية في الرحلة الاسبانية، نشر بجريدة الاصلاح عام 1930.
تقريب الاقصى من كتاب الاستقصا (مطبعة إيديضو ريال الاسبانية الافريقية عام 1346 هـ).
إتحاف المحب الفاني بمختصر سيرة مولانا أحمد بن محمد التجاني (مضمن في كتابه عمدة الراوين ج8).
الجواهر الثمينة في تحرير مسألة اولاد مدينة .
ديوان شعر
مختصر فتح العليم الخبير بتحرير مسألة النسب العلمي بأمر الامير .
مختصران لبعض كتب العلماء.



- احمد بن حمد بن عبد القادر الكردودي : رئيس لجنة تصفح الديون بطنجة عام 1318هـ /1900م وذلك بعد ان ترتبت على المغرب ديون اثر حرب تطوان وكذلك اول القرن الماضي التاسع عشر.

- أحمد بن محمد السلاوي : نزيل تطوان (ت 1320هـ) النعيم المقيم للمرير ج2 ص65 طبعة تطوان 2003 ص).

- أحمد بن الحاج محمد لوكس : ترجمان السلطان من عائلة موريسكية عمل في الحامية الانجليزية بطنجة ثم فر وعاد الى الاسلام فاشتغل كاتبا عند الخضر غيلان ثم عند القائد عمر بن حدو وفي عام 1093هـ/1682م التحق بسفارة القائد احمد بن حدو بانجلترا وأصبح كاتبا للمولى اسماعيل يترجم له الرسائل الى الاسبانية Routh, Tangier p 221. ثم عين قائدا للبحرية في تطوان وعاملا عليها.

Hesperis-Tamuda, 1968, vol IX, fasc I , p 344 وأحمد لوفاش ايضا هو صاحب "الفيوضات الرحمانية في شرح عين الرحمة الربانية " (مكتبة تطوان (2/3).

- أحمد بن محمد مدينة (1416هـ/1995) أشرف على (مجلة الانوار) خريج كلية الاداب بالقاهرة واستاذ بالمعهد الحر أسندت إليه بعد الاستقلال مهام دبلوماسية بسوريا وليبيا ولشبونة.

- أحمد بن محمد الورزازي أو الورزيزي الكبير (1179هـ/1765م) (دفين تطوان) )خلال جزولة ج4 ص43،( له فهرست توجد نسخة منها بخزانة السيد عبد الحي الكتاني (فهرس الفهارس ج2 ص 430).

- أحمد بن موسى الشرقي القائد : (تاريخ تطوان ج2ص 222) وراجع أحمد بن موسى عامل العرائش كان أحد قواد الجيش المغربي، في معركة وادي المخازن وكذلك أخوه علي (الاستقصا ج 3ص 39).

- أحمد بن محمد الحداد : عامل تطوان ( 1227 هـ) (توفي عام 1275هـ/1858م (1272هـ/1812م كما يقول الرهوني ) : تاريخ تطوان ج3 ص 335 (راجع احمد الحداد الاندلسي في ممتع الاسماع ص 78/دوحة الناشر ص 18/ الاغتباط لابي جندار ج1ص15).

- أحمد بن محمد الريسوني :(الإعلام للزركلي ج 1 ص 236 / 1951 (3-4).

- وأحمد الريسوني تزعم حركة المقاومة في شمال المملكة بعد قبول السلطان مولاي عبد الحفيظ الحماية وكان السلطان قد عينه عاملا على بعض قبائل جبالة وواليا عاما على مجموع الشمال الغربي فاستمر في كفاحه ضد الاسبان كوال مسؤول عن المنطقة.

- أحمد بن محمد السرايري التطواني (1156هـ/1743م) ترجم له تلميذه ابو حمادوش عبد الرزاق الجزائري في رحلته الى تطوان عام 1156هـ (نشر المثاني ج2 ص168 (حيث ذكر أنه توفي عام 1151هـ).

- أحمد بن محمد العمراني الشهير بالغماري خليفة قاضي تطوان ثم قاضي العرائش ثم اصيلا ثم العرائش ثم القصر الكبير وكان عدلا مفتيا مدرسا بالجامع الكبير بتطوان توفي عام 1350هـ.

- أحمد الملقب بالشهاب الحجري افوغاي الاندلسي له رحلة اسمها "رحلة الشهاب الى لقاء الأحباب" رحل من الأندلس الى المغرب أيام المنصور السعدي ووفد عليه الى مراكش عام 1007هـ/1598م (نقل صاحب الصفوة وزهرة البستان). مفقودة حسب جواهر الكمال (ج1 ص 87) للكانوني ويوجد طرف منها حسب محمد الفاسي (الاعلام للمراكشي ج2ص 67،) وقد عاش في مراكش الى عام 1046هـ/1636م وكان كاتبا لدى المولى زيدان وترجمانه للفرنسية وأشرف على سفارة الى فرنسا زار خلالها مدن باريس وبوردو والهافر ثم هولندا (امستردام ولندن) ثم لاهاي.

له أيضا ناصر الدين على القوم الكافرين)، نشر محمد رزوق الدار البيضاء 1987، العز والنمافع للمجاهدين بالمدافع) لابراهيم بن غانم الأندلسي ترجمه عن الاسبانية افوقاي (خع).

- احمد البريبري التطواني : (1020هـ/1611م) ممتع الاسماع ص182 الصفوة ص80، أخذ عن ابي المحاسن الفاسي قال عنه محمد نوار "هو شعلة من شعل نار المحبة" (راجع ابتهاج القلوب لابي زيد عبد الرحمان الفاسي) وقد انقرضت العائلة بتطوان حيث انتقلت إلى رباط الفتح بعد العهد الاسماعيلي، توجد بتطوان عائلة البريبري.

- أحمد بناني : قاضي رباط الفتح استوطن مدة مدينة تطوان بعد فاس وزرهون وأحذ الطريقة عن الشيخ ابن ريسون[1] ومكث بها يدرس العلم بالزاوية العيساوية ثم رحل الى المشرق عام (1284هـ/1222م) فأخذ عن شيوخ مصر والحجاز.

- أحمد الرشاي : شيخ ابن عجيبة (1210هـ/1795م) (أزهار البستان لابن عجيبة).

- أحمد الزواق: كان قاضيا وأماما وخطيبا بالجامع الاعظم بالقصر الكبير وهو أخو محمد الزواق الذي استقضى كذلك بالقصر الكبير وتوفي عام 1344هـ.

- أحمد العلوي المربيطو : ورد في العمدة (ج3 ص161) أن أولاد العلوي الفاطنين بازاء سبتة هم بقية الحموديين الذين كانوا ملوكا بمالقة في المائة الخامسة (المآثر الجلية في رجوع نسب اولاد العلمي للشعبية الحمودية الادريسية الحسنية) (المطبعة المهدية بتطوان)

- أحمد العسراوي التطواني الموسيقي.

- أحمد عنيقد التطواني : المعلم الاكبر في صناعة الرمى بالمهراس جاء مع سعيد العلج من تطوان فقتل في محاصرة اهل فاس عاش في عهد مولاي سليمان (الاستقصا ج 4 ص 152/ الاعلام للمراكشي ج8 ص 131).

- ادريس بن الحسين بن محمد الحراق (1353هـ/1934م) (الزاوية ج 1ص 68).

- ادريس بن عبد السلام بناني : ولد بفاس عام 1300 هـ/1882م وعين بعد مؤتمر الجزيرة الخضراء عام 1906، أمينا لفرقة البوليس التي أنشئت بتطوان عام 1907 وبعد احتلال اسبانيا لتطوان عام 1913 انتهت مهمة البوليس فعين ادريس امينا بمرسى مرتيل ثم امينا بمرسى تطوان ثم باشا اصيلا (1933) توفي بطنجة 1391هـ/1971 (العمدة ج3 ص 46).

- ادريس بن عبد السلام بنونة : سفير المغرب في دمشق ومدير التشريفات بالقصر الملكي تخصص في الهندسة وكان ضليعا في الاسبانية يلم بعدة لغات مع علم في مختلف فنون المعرفة وقد أدار مدرسة الفنون الجميلة بتطوان قبل الاستقلال توفي بالرباط حوالي 1412هـ/1992.

- ادريس العلوي سفير المغرب بفرنسا في 20 أبريل عام 1767م/1185هـ قام القرصان المغربي الرايس عمر باقتناص باخرة فرنسية حمولتها سبعون طنا الى ساحل تطوان وكانت محملة بالزيوت والصابون والكبريت فأرسل السلطان كلا من الرايس صالح أمير الى المغرب والقائد على كل من تطوان والمعمورة لاسترداد الباخرة مع أخرى اقتنصت بالمعمورة.

- أفيلال الحسن : تولى خطة القضاء بالقصر الكبير حيث كان إماما وخطيبا بالجامع الكبير.

- إقبال محمد : كان اسم اقبال معروفا في بعض الاوساط بالمغرب مثل مراكش .

- أنوار محمد بن الحاج محمد الأندلسي البسطي التطواني : من بسطة باقليم غرناطة Baza ممتع الأسماع ص 181 /النشر ج1ص45، / الصفوة ص 78،/ (السلوة ج1 ص 307/ ج3 ص323 الى 341).

- أولاد ابن حرمة : يونس بن أبي بكر بن علي منهم أولاد ابن رحمون وأولاد ابن ريسون واولاد المؤذن واولاد مرسول (الدرر البهية ج1ص69 )

- اولاد ابن حليمة : شرفاء علميون بجبل العلم ومدشر ادباز وجبل حبيب وبني يدر وتطوان واولاد جامع وعين مرشوش ببلاد الحياينة (الدرر البهية ج1 ص104).

- أولاد ابن ريسون : أشراف علميون (الدرر البهية ج 1 ص70).

- اولاد الدريج : (النشر ج 2 ص110/ السلوة ج2 ص298)، وهم من ذرية الصحابي الجليل سيدي عبادة بن الصامت أصلهم من غرناطة (تاريخ محمد بن الطيب القادري/ تاريخ عيسى بن حيون قاضي بعض اعمال سبتة).

- اولاد النقسيس : ذكر الناصري (الاستقصا ج4 ص32) أنه في عام 1098هـ/1686م ورد أولاد النقسيس الذين كانوا لاجئين بسبتة بعد مقتل الخضر غيلان الى معسكر المولى اسماعيل بتارودانت فأمر بارجاعهم الى تطاوين وقتلهم مع من كان مسجونا منهم بفاس ويظهر أن السلطان لم يغفر لهم مساندة الخضر غيلان الذي تواطأ مع أتراك الجزائر والانجليز كما نقم عليهم لجوءهم الى العدو بسبتة.

- إيستيل Pierre Estelle : قنصل فرنسا في عهد السلطان المولى اسماعيل لدى علي بن عبد الله الحمامي قائد تطوان وسفير مولاي اسماعيل الذي كانت له مكانية شخصية مع نواب تجار مرسيلية فطرد القنصل عام 1702 لاستقلاله (راجع علي بن عبد الله الحمامي).

- البدوي السرايري : (ت 1295هـ/1878م) (الاعتباط لابي جندار ج2 ص 34).

- بريمو دي ريفيرا : الجنرال الاسباني الذي جاء الى تطوان عام 1924 حيث عقد مؤتمرا عسكريا ضم اثني عشر قائدا أعلنوا الاحكام العرفية في المغرب الشمالي كله وتولى منصب المقيم العام بالاضافة الى رياسته لحكومة مدريد واستنفرت سائر القوات المسلحة المرابطة باسبانيا لحماية المراسي ومفاوضة البطل ابن عبد الكريم الذي عين صهره محمدا بن محمدي للاتصال بالمندوب الاسباني (ارشيفاتا) وعرضت اسبانيا الصلح على الزعيم الريفي على اساس التنازل عما جلت عنه من مواقع منها 200 مركز.

- البشير افيلال بن العلامة قاضي تطوان التهامي بن محمد بن الهاشمي بن الهاشمي التطواني : عين نائب عن وزير العدلية بتطوان عام 1360 الى 1373م وتوفي عام 1410 .

- بنو حيرى : أسرة اسبانية اشتغل افرادها بالقرصنة بمضيق جبل طارق وتركزت بالقصر الصغير منذ الاحتلال البرتغالي لسبتة (818هـ1415م) وتحولت لتطوان عام 862هـ/1458م وكانت لها المبادرة في العمل القرصنى استهدافا لسبتة المحتلة وجبل طارق وسبب ذلك تشوف الاسبان الى تخريب مدينة تطوان ثانية إلا ان لشبونة خططتت عام 1520 للتحكم في مرسى مرتيل الذي كان يسمى (واد تطوان) بواسطة بناء برج بمدخله ولم يتم ذلك ولا تزال هذه الاسرة بتطوان.

- بني زمور : قبيلة بتادلا من حواضرها مدينة أبي الجعد Peyronnet, Le Tadla..

- بنو عبد الله : أصلهم من غرناطة هاجر أفرادها الى تطوان والشاون وفاس ووجدة ووهران وقد ظل جانب منهم في الشاون المعقل الجبلي لمجاهدي تطوان ضد الغزو الاسباني وحوالي 1267هـ قام جدى الحاج علي بن الحاج محمد بن عبد السلام بنعبد الله الى رباط الفتح مع اخويه العربي واحمد (جدي لأمي) وكانوا قاطنين بحي العيون قرب مسجد بن قريش وهو مركز المهاجرين الاندلسيين الاولين وكان مهدهم في الشاون بالمكان المدعو وادي بني عبد الله (وراء نزل بارادور) وهو اليوم في ملك الاشراف بني ريسون وربما اصل نسبتها الاندلسية وجود قرية تحمل اسمها تقع بين مالقة وغرناطة ولعل بعضهم كانوا قد هاجروا الى قرية اخرى تحمل اسمهم في دائرة اجدير وربما انطلقوا اول الأمر في اتجاه الاندلس من منطقة (تافيلالت) حسب أبي العباس التعارجي (الاعلام ج 7 ص 223) صحبة مولاي علي بن الشريف قبل النفي العام (عام 847هـ / 1443م) استجابة لاستنجاد الغرناطيين وقد خاض المولى علي بن الشريف سبعا وعشرين غزوة وهو عدد. غزوات الرسول عليه السلام وقد حاول الغرناطيون البيعة له كأمير فرفض رغم الحاح علماء فاس عليه تلبية لطلب الأندلسيين ومازال عدد من أفراد العائلة في مناطق المهاجر الاخرى بالشرق مثل (حلب) حيث أورد ابن الحنبلي (971هـ/1563م)، عددا منهم في كتابه (دار الجبب في تاريخ أعيان حلب) (طبعة دمشق 1972) (أرقام 84-91).

وممن عرف باسم (بنعبد الله) أبناء عمومتنا بالجزائر ومنهم العلامة زين العابدين عبد القادر بنعبد الله وهو مركب على قاعدة اهل معسكر والحشم ).

وردعلى السلطان مولاي عبد الرحمان بن هشام آخر إمارة عبد القادر الجزائري وصار يحضر معه مجلس الصحيح ومدح السلطان بقصيدة مطلعها :

إن الميلحة فاس لا يقاس بها إيوان كسرى ولا صرح لذى سرج

وقد مات بمكناس (فهرس الفهارس ج ص 16).

- بنو ريسون أو الريسونيون : أسرة حسنية من جبل العلم من أبرزهم الشيخ الجليل ميدي علي بن ريسون دفين تطوان وريسون قرية بالاردن كانت ملكا لمحمد بن مروان (معجم البلدان).

- بنو ليد اسحاق ربى أكبر بتطوان (1870م) : له مؤلف في الفقه اليهودي يعتمده الريبون والقضاة اليهود بالمغرب (طبع في جزئين بمدينة ليفورن عام 1876) وكان ولده يوسف ربيا بوهران 1914 صاحب كتاب (شيم يوسف) حول التلموذ والقوانين الدينية (طبع بالقدس عام 1907) (A. Laredo, les noms des juifs p534).

- بنونة : أصلهم من الجزائر كلا او بعضا هم وبنو ثابت والزغاري وكانوا بفاس يتقاضون مع باقي الجزائريين صلة سنوية بلغت ايام المولى عبد الرحمان (12.000) ريال غير ان المخزن حصل منهم عام (1313هـ/1895م) على اعتراف مكتوب بأنهم مغاربة فقطعت الصلة (الوثائق المغربية Archives Marocaines) (م 11 ص 72 عام 1907) ويوجد آل بنونة بفاس والرباط ايضا.

- بنيس احمد بحار من حامية تطوان عام 1246هـ/1830م (العمدة ج3 ص 47).

بولطن Bolton : مبشرة انجليزية قطنت تطوان عام 1306هـ/1888 وأسست بها مدرسة للتعليم ويوجد مبشر إنجليزي حل بتطوان عام 1315 كان مراسلا لجريدة البعثة (Miege, le Maroc de l’Europe T.I.P. 148).

- التجكاتي محمد بن عبد الصمد التطواني الادريسي : ولد في تجكان بغمارة وانتقل الى تطوان عام 1919 توفي بها عام 1990.

- التجكاني المهدي بن محمد بن الشاهد التطواني : ولد بطنجة عام 1919 وعين بها معلما والف كتابا حول المقاومة الريفية خلال الاحتلال الاسباني (مخطوط) وتوفي بتطوان عام 1983).

- التسولي عبد السلام بن عبد الرحمان : درس في مدرسة Klausthal بألمانيا مع كل من الميلودي بن محمد الزبادي الطالبي والحسين بن الحاج خلوق التسماتي في العهد الحسني وقد تلقى قبل ذلك دروسا بطنجة قبل ان يسافر عام 1293هـ/1871 الى برلين.

- التهامي بن عبد الله بن التهامي الوزاني : ولد بقبيلة وادراس واستقر بتطوان في العهد العزيز، (توفي عام 1392 هـ) ، كان رئيس جمعية الطالب بتطوان ورئيس تحرير جريدتي الحياة والريف وخليفة لرئيس جمعية الصحافة ومدير المعهد الحر وعميدا لكلية أصول الدين بتطوان ونقيب الشرفاء الوزارنيين بالشمال :

مصنفاته :

تاريخ المغرب (ثلاثة اجزاء) (مطبعة الريف)
الزاوية (طبع الجزء الاول 1942 بتطوان)
سليل التقلين (مطبوع)
المغرب الجاهلي (مطبعة الفتح 1947)
(التاريخ العام للاطفال)
رحلة الى جبل العلم .
الحواشي على تاريخ تطوان لمحمد داود (خ)
المقاومة المسلحة والحركة الوطنية في شمال المغرب، (نشرة محمد ابن عزوز حكيم، مطبعة الساحل بالرباط 1980.
فوق الصهوات : جريدة الريف، ترجمة مرويكس ليتوماس غرسيا مخطوط عن الاسبانية.
آل النقسيس بتطوان (خ)
خمسون سنة في صحبة آل بنونة (خ)
الوطنية المغربية في طورها الحاسم (خ)
الثورة الفرنسية (خ)
الرحلة الخاطفة (خ)
مذكرات عن الحركة الوطنية (خ)
مذكرات عن بني ورياغل (خ)

- التهامي بن محمد بن الهاشمي بن الهاشمي أفيلال : كان عدلا بديوانة طنجة ثم بديوانة تطوان ثم خليفة لقاضيها محمد عزيمان وظل قاضيا بتطوان مدة ربع قرن وتوفي عام 1339.

- التهامي البناي التطواني : رافق محمد بن عبد الوهاب بن عثمان المكناسي الى مالطة (عام 1196هـ/1781 م) تاريخ محمد سكيرج / (الاتحاف لابن زيدان ج3ص 320).

- الجزويت Jésuites : نشرت الوثائق الغميسة بحثا (س.أ. السعديون م 4 ص203) حول الجزويت البرتغاليين في المغرب وخاصة بتطوان عام (1548م/955هـ) ومعلوم أن كلا من اسفي وازمور قد جلا عنهما البرتغاليون عم 1542م كما جلوا عن القصر الصغير واصيلا عام (1949-1550م) في عهد يوحنا الثالث ملك البرتغال.

- S.J. Charles (P.Louis) les Jésuites dans les Etats Barbaresques, Paris, 1914

- R. Richards. L’aumonerie des captifs chrétiens et la mission des jésuites portugais à Tétouan (1548).

- دوكاستر.أ. السعديون البرتغال 1951 (م4 ص 273) ج 1 ص 413 – 36-4 / م3 ص 96.

- جسوس احمد بن قاسم (المتوفى عام 1331هـ/1913م) تلميذ العلامة سيدي العربي بن السائح أخذ عن ثلة من علماء مراكش وفاس وطنجة وخاصة تطوان منهم الشيوخ المفضل افيلال ومحمد اعزيمان ومحمد غيلان.

- الجاسوس المجهول : اشتدت المقاومة المغربية ضد البرتغال ايام حكم (الست الحرة لتطوان ونواحيها (وتتجلى يقظة الشعب المغربي المقاوم من ترجمة ابن عسكر في الدوحة) (ص 42) للجاسوس وهو اجنبي قدم للديار المغربية واتهم بالجاسوسية لفائدة العدو حوالي منتصف القرن العاشر وكان قد ضبط على ساحل سبتة فظن انه جاسوس ونقل الى تطوان معتقلا.

- جسوس الحاج حدو : استوطن كلا من تطوان والرباط وهو تاجر عين قنصلا للمغرب بجبل طارق (عام 1256هـ/1841) بعد عزل المولى عبد الرحمان وليهود ابن عليل ثم عين مكانه التاجر محمد الرزيني التطواني الى عام (1274هـ) خلفه بعد ذلك الحاج سعيد بن احمد جسوس الى عام 1307هـ/1890م وقد توفي بتطوان هو والحاج حدو جسوس (الوثائق الزيدانية، خح 12607-م 19 و 25/ الاتحاف لابن زيدان (الجزآن 2 و 3).

- الجمال محمد عامل تطوان في العهد السليماني : نيابة عن القائد عبد الرحمان أشعاش (العمدة ج2 ص 42).

- الغزواني ولد بمدشر ازجن من قبيلة سماتة عام 1135هـ ورحل لطلب العلم بتطوان وفاس .

- الجنوي محمد بن محمد بن الحسن (1214هـ/1799م) : العلامة المفتى ممن حاز رياسة الفقه في زمانه ودارت الفتيا تطوان عليه وتولى مرتبة ابيه بعده وكان يدرس ويخطب بجامع سيدي علي بن مسعود الجعيدي.

- الجنوى محمد بن محمد بن محمد بن الحسن (1271هـ/1854م) الفقيه العلامة المحقق النوازلي ولاه المولى عبد الرحمان قضاء تطوان (عام 1251هـ) وبقي في منصبه الى ان توفي (عمدة الراوين للشيخ الرهوني ج 6 ص 18).

- جوق الطبالين والغياطين (أصحاب الغيطة والمزمار) هم الذين كانوا يضربون النوبة في الحفلات الرسمية او العسكرية او المدنية والتجمعات العامة فكان باشا تطوان مثلا يستقبل بها السفراء الاجانب كما وقع للسفير الاسباني (جورج خوان) مبعوث (كارلوس الثالث) إلى سيدي محمد بن عبد الله الذي وجه في نفس الوقت سفيره احمد الغزال .

- جوهن هاريسون J.Harrisson مبعوث ملك انجلترا (جاك الاول) Jacques 1er الى المولى زيدان زار المغرب ثماني مرات وعندما شبت الحرب بين اسبانيا وانجلترا عام 1625 اتصل بالمهاجرين الاندلسيين في تطوان وسلا وساند فكرة تحالف انجلترا مع القراصنة وإمدادهم بالعتاد عام 1627 ضد (زيدان) واطلاق الاسرى الانجليز ولكن (شارل الاول) رفض التفاوض مع الثوار وظلت مراكبه تقتنص السفن القرصانية (السلسلة الاولى – السعديون – انجلترا ج2ص 431) وقد استقر قراصنة انجليز في "المهدية" وعددهم ألفان يملكون اربعين مركبا (ص462).

- الحراق (راجع محمد)

- الحسن بن احمد الحايك الاندلسي التونسي التطواني (1130هـ/1717) له :

إكمال فتح المقيت في شرح اليواقيت في علم التوقيت (خع 446د)
الحايك (خع 488د) (بروكلمان ج2ص 709/تط ج1 ص 8) .

- واولاد الحايك أشراف من دسكرة (اولاد بني صالح) قرب تطوان له (نوازل) في الاحكام الشرعية بتطوان ادمجها سيدي المهدي الوزاني الفاسي في (النوازل الصغرى) وطبعت في المطبعة العامة في اربعة اجزاء استنسخها منه واضافها الى نوازله وهو يحكي عنه باسم (الحايك).

- حسن التطواني (ابو محمد) الفقيه مقرئ للقرآن وقرأ عليه المشير محمد الصادق باشا باي تونس الذي ولد عام 1228 هـ (اتحاف اهل الزمان لاحمد ابن ابي الضياف ج5 ص 11).

- الحسن بن الشيخ محمد بن علي بن ريسون : (دفين باب فتوح) بفاس توفي بتازروت (1055هـ/1645م) له (فتح التاييد) رسالة في مناقب الأخوين سيدي عبد الرحمان بن عيسى بن ريسون وسيدي علي بن ريسون.

- الحسين ابو ريالة اليموري المقاوم : قاتل الاسبان مع اهل فاس وزرهون عام (1276هـ/1859م) على ابواب تطاوين حاملا راية صفراء.

- حلحول المفضل (تط ج2 ص261) : وحلحول اسم عائلة في الشمال وهو اسم قرية بين (بيت المقدس) وقبر سيدنا ابراهيم الخليل وبها قبر (يونس بن متى) (معجم البلدان).

- حمان الصريدي : عزل المولى سليمان القائد محمد بن عثمان المكناسي وولي مكانه (عام 1208هـ/1793م) القائد (حمان الصريدي) وهو عبد اسود من عبيد السلطان استمرت قيادته على ما يظهر الى اوائل (1210هـ/1795م) (تط ج3 ص203).

- حمو بودبيرة : قائد تطوان عينه الشيخ المامون السعيد قائدا على تطوان بعد تسليمه العرائش للا فرنج وكان من انصاره وولي الحكم على فاس (نزهة الحادي ص 169).

- حمودة الجزيري (الجزائري) معلم عسكر النظام : وجه السلطان مولاي عبد الرحمان بن هشام رسالة (مؤرخة 25 شعبان 1267/1845م) الى عامله بتطوان الحاج عبد القادر اشعاش يأمره يدفع مبلغ ثلاثين مثقالا لدار حمودة الجزيري معلم عسكر النظام (مجلة الوثائق ج2 ص 63).

- الحميدي جاسوس السلطان مولاي عبد الله : كان كاتبا لدى باشا تطوان احمد بن علي الريفي يتجسس عليه لفائدة المولى عبد الله بن اسماعيل فلما علم به سجنه بطنجة الى ان قتل الباشا احمد ودخل السلطان المدينة فاطلق سراحها، وكان لدى السلطان ايضا جاسوسا للباشا احمد وجاسوس ثالث في القصر الباشا الحميدي (ج 2 ص 199م).

- الخطيب (راجع محمد)

- الخليفة عثمان El duque de Riperda هو الدموكي دي ريبردا دفين تطوان (1150هـ/1737م) هل أسلم وتسمى بعثمان (تط ج3 ص 35) .

- George Moore, lives of Cardianl Alberoniand the Duque of Riperda-Londres 1806

- Pierre Massuet, la vie du Duc de Ripperda, Amsterdam 1739

- Dar Luciano De Tlucïano De Taxonera de Riperda , Madrid, 1945 (430).

- وذكر (كودار) في (وصف وتاريخ المغرب (ج2 ص543) (آن ريبردا) تعمم وتسمى الخليفة عثمان وعندما انهزم في (سبتة) عزله السلطان ثم طرده من المغرب (1147هـ/1731م) حيث توفي بتطوان عام (1737م) والواقع أنه لم يسلم ولم يستمع مولاي عبد الله الى نصائحه لشكه في اخلاصه وقد فكر في تأسيس دين جديد موحد لهدم الاسلام دحض القرآن ارتكازا على العهدين القديم والحديث .

- خليل الرايس (تط ج2 ص 169).

- دبلون (الحاج..) سفير مولاي اسماعيل لدى (لويز الرابع عشر) وجهه للتحالف ضد الاسبان من اجل تحرير المراكز المحتلة بالمغرب وخاصة سبتة (دوكاستر ق 2 العلويون م 4 ص 54).

- ردبو : الكاهنة اخت حاميم بن من الله الذي ادعى النبوة في جبل حاميم بغمارة قرب تطوان (عام 315هـ/925م).

- الرقادة : قوم في (وادي لو) قبيلة بني سعيد ، يغشى على بعضهم يومين او ثلاثة ايام فلا يتحركون ولا يستيقظون ولو قطعوا اربا فاذا استيقظوا ظهرت منهم خوارق من خصب وجدب (المغرب للبكرى ص 102).

- ورقادة : هو اسم الطبجي (أي المدفعي) الذي كان يشرف على مواقع القصبة في (عيطة السبت) التي التحم فيها سكان تطوان مع الباشا احمد ورجاله من اهل الريف عام (1140هـ/1727م) ج2 ص 144.

- الزبير بن عبد الوهاب سكيرج المهندس من الفرقة السكيرجية بتطوان (حديقة انسى في التعريف بنفسي) للسيد احمد سكيرج ، رسالة مضمنة في رسائل القاضي سكيرج للراضي كنون ج1 ص 239).

- سستيوارت (شارل) Charles steward سفير انجلترا بتطوان.

- وصف الكومندان استيوارت في رحلته السفر الى مكناس للقاء مع السلطان عام 1721م، (العز والصولة لابن زيدان ج 1 ص 303).

- سرديرا كليمنتي Clement Cerdeira (1940هـ/1359م) مستعرب اسباني اقام بتطوان ودرس العربية بالمغرب وبيروت وتولى رياسة الترجمة الاسبانية بتطوان وكان متحيزا للجمهوريين فلما انتصرت الثورة الوطنية استقر بباريس له كتاب (نهج الاذهان في تعلم لسان الاسبان) (طبع ببيروت) وعبد الرحمان سرديرا قد درس في جامعة القرويين وتقلد ادارة العدلية بتطوان واشتهر بين قضاتها بالفقه ومعرفة النوازل (راجع كتاب محمد المنتصر الكتاني المسمى "اقدم جامعة في العالم " ص 15).

- السعيد بن المولى يزيد العلوي : بويع عام 1236هـ/1820م بتطوان لمامات اخوه ابراهيم وكان عاملها آنذاك هو الحاج عبد الرحمان بن علي اشعاش فأخره البربر الذين تولوا الاشراف على بيعة السعيد وقبله ابراهيم وولوا مكانه محمدا العربي بن يوسف المسلماتي، (راجع نص البيعة في تاريخ تطوان ومنها اسماء من بايع من اهل فاس ووزان وتطوان وشفشاون وطنجة والعرائش واصيلا، وقد التحم المولى السعيد مع عمه المولى سليمان في فاس فانهزم واستولى السلطان على امواله المنهوبة من ملاح تطوان وفر المولى سعيد وقتل الطبجي احمد عنيقد بنفس السنة (الاستقصا ج4 ص161).

- سعيد الانجري الصنهاجي السبتي مجتهد يدرس الفقه والحديث في مسجد القفال والجامع الاعظم بسبتة (789هـ/1389م) ومثله علي الصنهاجي الذي كان يدرس الفقه المالكي في مسقط رأسه سبتة في مسجد مقبرة زجلو ومسجد زقاق الحرة وجامع التبانين وقد توفي بفاس عام (814هـ/1411م)، وثالث الاسرة محمد بن سعيد امام المدرسة الجديدة بسبتة ومدرس مسجد القفال مكان والده (803هـ/1400) (القرطاس ص 194).

- السعيدي (سيدي ...) او الصعيدي محمد ذكر المؤرخ سكيرج ان اسمه محمد وتبعه الرهوتي والسعيدي نسبة الى بني سعيد (القبيلة الواقعة جنوب شرق تطوان) ويتساءل (الأستاذ داود) هل يوجد حقيقة شيخ يحمل هذا الاسم ويذكر سكيرج ان كليا بال بمكان الزاوية فعقد بصره وطن الناس ان هناك قبرا لاحد الاولياء (تط ج1 ص 322/ ج4 ص 274) ونقل عن الشيخ عبد القادر بن عجيبة ان هذا الرجل ليس من اهل الصعيد كما ذكره محمد سكيرج والاديب الرافعي التطواني بل هو من اولاد فزاكة من قبيلة بني سعيد وقيل من اهل سبتة (ص 325) وزعم البعض انه اموى من ذرية سيدنا عثمان بن عفان وهي ادعاءات لا مستند لها.

- سلطانة المغرب لالافاطمة (مجلة تطوان عدد 2 عام 1957).

- السيدة الحرة بنت السيد علي بن موسى بن راشد : اسمها عائشة وهي زوجة علي المنظري لها مواقف بطولية في الدفاع عن حوزة شمال المغرب وسبتة .

- سليمان بن يوسف التطواني : يظهر انه كان تابعا للعياشي ولهذا وجه في 30 مارس 1630/1040هـ باسم العياشي رسالة الى ملك انجلترا شارل الاول يبدي استعداده لتقديم كل التسهيلات الممكنة للرعايا الانجليز على غرار ماتم في سلا بامر من العياشي Public Record office, state paper, foreign royal letters Vol II n° 1.

- الشاط : عائلة الشاط من الاسر التطوانية اصلها من مدينة (شاط Jele) الواقعة على بعد 12 ميلا من مدينة (المنكب) وكذلك من مدينة (طرش Turrox) (الحلل السندسية ج1 ص 122) : (راجع اخبار الشاط ، في عهد الناصر الاموي في كتاب (المقتبس لابن حيان) (ج 5ص 171) طبعة مدريد 1979)، ولعل بعض المدن قد أخذت حظها من هجرة اصلاء الشاط بالاندلس منهم (العربي الشاط وعبد العزيز الشاط (راجعهما في الموسوعة المغربية ، عبد العزيز بنعبد الله).

- شطير عبد الله بن علي الحسني المبرز في لعبتي الشطرنج والورق (الكارطة) (1215هـ/1800م) له كناشة اسمها (نضار الاصيل على بساط الخليل اشار فيها الى ابتكاره (نسخة بمكتبة محمد داود تط ج6 ص 99).

- شطير علي بن طاهر بن احمد بن محمد السماتي .

- الشعار ابو العباس (راجع علي) (مجلة تطوان عدد 9 ص 182 عام 1964).

- شقارة : عائلة تطوانية واصل الكلمة على ما يظهر من اسم بطن من قبيلة زغبة من هلال ابن عامر (تاريخ ابن خلدون ج6 ص51).

- شمسة : امراة ولاها القوضيون امارة تطوان وكانت تسكن بالقرية التي مازالت تسمى شمسة (ذكر ذلك ليون الافريقي ونقله الرهوتي في عمدته ج1 ص164).

- صالح الرايس : أميرال الاسطول المغربي في عهد سيدي محمد بن عبد الله أرسله الى تطوان (عام 1181هـ) للضغط على الرايس القرصني لارجاع البواخر الفرنسية الثلاث التي اقتنصها في عرض البحر المتوسط (هسبريس م 1 عام 1960).

- الصفار : قبيلة قطنت قرطبة بالاندلس (تاج العروس للزبيدي ج 3 ص 339)، أسرة الصفار بالمغرب وخاصة في مدينة سلا وتطوان قد تنتمي اليها ومن آل الصفار محمد بن عبد الله بن عبد الكريم الاندلسي التطواني المراكشي (1298هـ/1880م) اول وزير للشكايات في المغرب سفير المغرب الى انجلترا.

- الاعلام للمراكشي ج 6 ص 71 الاستقصا (ج4 ص 209).

- الصور دو كلمة اسبانية وفرنسية هي لقب لاسرة منها السفير الفرنسي (ادوارد صوردو Edouard Sourdeau ) بطنجة منذ عام 1814 م ، ابان المولى عبد الرحمان بن هشام لملك فرنسا (شارل العاشر) وقد وقع مع السلطان بفاس في (ماية 1824 ) اتفاقا يؤكد المعاهدة المغربية الفرنسية لسنة 1767 حول بعض القضايا التجارية.

- الطالب البوعناني محمد بن عبد الواحد بن محمد الفاسي الادريسي قاضي رباط الفتح ومكناسة ، وهو من ذرية داود بن ادريس توفي بتطوان اواسط القرن الثاني عشر ، الاغتباط لابي جندار ص 313 / الاتحاف لابن زيدان ج3 ص 101).

- طاتية احمد قاضي تطوان : (1063هـ/1652م) تولى هذا المنصب عام 1631م وهو من تلاميذ سيدي العربي الفاسي ، الإعلام بمن غير من أهل (القرن الحادي عشر) لعبد الله بن محمد بن عبد الرحمان الفاسي (خس).

- طلحة بن عبد الله الدريج السبتي التطواني أبو يعلي كان حيا على ما يظهر أواخر القرن السابع في العهد العزفي من ذرية عبادة بن الصامت، مجاهد شجاع دفن بمحشر خندق الفرحة قبل بناء تطوان خارج (باب النوادر) وقد انقرض آل الدريج من تطوان ثم عاد بعضهم إليها من فاس (تقييد حول أولاد الدريج) لسليمان الحوات (الخزانة الداودية بتطوان) (السلوة ج 3 ص 355).

- الطريس : إسم عائلة ماجدة بتطوان من بين رجالاتها نائب السلطان بطنجة والزعيم الكبير عبد الخالق الطريس واللقب مقتبس من اللغة الأسبانية وقد زار المغرب رحالة اسباني يحمل نفس الاسم كتب رسالة حول أحداث غرامية عن (منسيا Mencia) وهي الزوحة الثالثة للشريف محمد السعدي وقد حكاها (مارمول) بصورة مخالفة.

وقد رسم لنا صورة مكبرة عن تاريخ السعديين بين (1502هـ/ و1574م) وانتصارهم على الب



نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouan24.com/news2174.html
نشر الخبر : هيئة التحرير
عدد المشاهدات عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات