موقع أخبار تطوان 24
آخر الأخبار :

تقرير: حوالي 90% من الأطفال المغاربة يتعرضون للعنف الأسري

حوالي 90 في المائة من الأطفال المغاربة المتراوحة أعمارهم بين سنتين و4 سنوات تعرضوا للعنف من طرف أولياء أمورهم بشكل منتظم بهدف الانضباط، إلى جانب تعرض حوالي 25 في المائة من الشريحة العمرية نفسها من الأطفال للعنف الجسدي، استنادا إلى تقرير حديث صادر عن منظمة الأمم المتحدة للطفولة.

التقرير كشف معطيات صادمة بشأن حجم العنف الذي يتعرض له الأطفال بالعالم، مبرزا أن ما يقرب من 300 مليون طفل (3 من أصل 4) تتراوح أعمارهم بين سنتين و4 سنوات يتعرضون في جميع أنحاء العالم للعنف، مقابل تعرض 250 مليون طفل منهم (حوالي 6 من كل عشرة أطفال) للعنف المادي.

التقرير أبرز أن ما يزيد عن 40 في المائة من المغاربة البالغين أزيد من 15 سنة يعتقدون أن العقاب الجسدي (العنف) أمر أساسي وضروري في تربية الأطفال وتعليمهم.

المعطيات ذاتها أوضحت أن المملكة تحتل المرتبة الـ10 عالميا من حيث تسجيل أعلى نسبة للعنف ضد الأطفال؛ فيما جاءت جمهورية مصر العربية في المرتبة الأولى على الصعيد العالمي بما يقرب 95 في المائة، تليها تونس بحوالي 93 في المائة، وغانا بـ92 في المائة وفلسطين بـ91 في المائة.

وفي المقابل حلّت تركمانستان في المرتبة الأخيرة بتسجيل أقل نسبة عنف ضد الأطفال، وقبلها جمهورية كوبا بما يقرب من 40 في المائة على التوالي.

وجاء في التقرير أن 1 من أصل 4 (176 مليون) أطفال دون سن الخامسة يتعرضون للعنف من طرف شريك الأم، إلى جانب تعرض ما يقرب من 130 مليون (أكثر بقليل من 1 من أصل 3) طفل تتراوح أعمارهم بين 13 و15 للعنف في الشارع.

وفي جميع أنحاء العالم، تعرضت حوالي 15 مليون فتاة مراهقة تتراوح أعمارهن بين 15 و19 عاما للعنف الجنسي.

ويعيش 732 مليون طفل بين 6 و17 سنة (سن التمدرس)، استنادا إلى الوثيقة ذاتها، في بلدان لا يمنع فيها العقاب الجسدي في المدرسة حظرا تاما؛ مقابل تعرض مراهق واحد مرة كل 7 دقائق للقتل جراء أعمال العنف. كما أن سنة 2015 وحدها سجلت مقتل نحو 82 ألف مراهق في مختلف أرجاء العالم.

هسبريس



نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouan24.com/news7509.html
نشر الخبر : هيئة التحرير
عدد المشاهدات عدد المشاهدات
عدد التعليقات : التعليقات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
التعليقات